تعرفوا علي قصص الأمثال الشعبية الدارجه في مصر  حكاية سلقط وملقط

تعرفوا علي قصص الأمثال الشعبية الدارجه في مصر حكاية سلقط وملقط

يروى ان رجلا اعرابيا كان على سفر واراد ان يضع بلاص عسل خاص به لدى صديق له لحين عودته من السفر وكان لهذا الصديق ابن مولع بحب العسل فصار كل يوم يشرب قل

بالصور الراقصة اللبنانية تنتقل الى مصر مهد الرقص الشرقي كما تقول
شاهد صور شيرين عبد الوهاب في ملعب هزاع بن زايد قبل السوبر
هيثم شاكر : أنا بعيد عن مصر و لكن ليس بسبب تعاطي المخدرات
يروى ان رجلا اعرابيا كان على سفر واراد ان يضع بلاص عسل خاص به لدى صديق له لحين عودته من السفر
وكان لهذا الصديق ابن مولع بحب العسل فصار كل يوم يشرب قليلا من العسل دون علم ابيه وعندما عاد الرجل وذهب لصديقه لاسترداد امانته من عنده وجد بلاص العسل فارغا تماما وهنا سال صاحب العسل صديقه فى دهشه اين العسل؟ فاجابه الصديق لا اعرف ولكننى ساذهب لاتفقد عله يكون سكب فذهب ولم يجد شيئا
فسأل الاعرابى صديقه: اما “سال قط” فرد صديقه: لا
فقال الاعرابى اما “مال قط” فرد صديقه: لا لاننى بحثت عنه فى سال قط ومال قط ولم اجده فصارت هذه الكلمه منذ ذلك الحين مضربا للمثل وتم تحريفها مع مرور الاجيال الى سلقط وملقط”

COMMENTS

%d مدونون معجبون بهذه: