بالصور فتاة رومانية تبيع بكارتها عبر شركة ألمانية و المقابل خرافي

بالصور فتاة رومانية تبيع بكارتها عبر شركة ألمانية و المقابل خرافي

تخمرت الفكرة فى رأس الرومانية ألكسندرا، صاحبة الـ18 ربيعا، بعد قرابة 3 سنوات من مشاهدتها فيلم اقتراح وقح حينما اكتشفت أن هناك حالات سابقة أقدمت فيها

المصرية ساندي تستعد لتصوير “روحو قولولو” قريباً
نانسي عجرم: لم أرد أن أوحي للجمهور بأنني حامل.. لكن الصدفة فعلت
مايا دياب تقلد هيفاء وهبي في الفساتين الشفافة و لا العكس ؟

تخمرت الفكرة فى رأس الرومانية ألكسندرا، صاحبة الـ18 ربيعا، بعد قرابة 3 سنوات من مشاهدتها فيلم اقتراح وقح حينما اكتشفت أن هناك حالات سابقة أقدمت فيها فتيات على بيع «بكارتهن» لمن يدفع غاليا، بواسطة وكالات تقوم بدور الوسيط بين بائعات الهوى والزبائن.

و قبل أيام، أعلنت شركة ألمانية لـ«الفتيات المراهقات» تدعى «سندريلا» عن صفقة بيع ألكسندرا كيفرين العذراء الرومانية لـ«بكارتها» بمبلغ 2.3 مليون يورو، ولم تكشف الشركة عن هوية رجل الأعمال الذى قدم المبلغ الباهظ ليقضى مع كيفرين «ليلتها الأولى»، لكنها قالت إنه رجل أعمال من هونج كونج.

وتقيم العارضة الشابة فى العاصمة الرومانية بوخارست، و أعلنت فى بداية المزايدة عن رغبتها فى جنى مبلغ مليون يورو مقابل إهداء بكارتها إلى من يدفع أكثر، فتزاحمت عليها العروض لتتجاوز فى نهاية المطاف مليونى يورو، ستحصل منها الشركة الألمانية على نسبة 20%.

و تبيح السلطات الألمانية لعاملات الجنس العمل بشكل شرعى فى المدن الألمانية منذ العام 2002، وتضمن لهن العديد من الحقوق وتفرض عليهن واجبات كما فى كل المهن. من ضمن الحقوق الممنوحة لهن التمتع بالخدمات الاجتماعية.

وإن كانت الشابة قد صرحت فى لقاءات صحفية بأنها تود إنفاق المال الذى ستجنيه من الصفقة فى دفع مصاريف الدراسة بجامعة «هارفارد» وشراء بيت لوالديها، فإن والديها مستاءان للغاية من قرارها حسب ما صرح أقاربها. 

وتقول الشابة إنها لا تملك خبرة فى مجال الجنس، لكنها تأمل أن يكون الشخص الذى دفع مبلغا طائلا متفهما وأن يتعامل معها بطيبة

COMMENTS

%d مدونون معجبون بهذه: